المسئولية التقصيرية والتعويض

المسئولية التقصيرية والتعويض

حيث أن المسئولية التقصيرية من أفرع القانون الهامة والمعاصرة والمستندة على خطأ الغير وإهماله وتقصيره سواء كان خطأ مهنى أو شخصي أو تبعي عليه تعددت وتشعبت المطالبات والنزاعات المتعلقة بهذا النوع .

ووفقًا للمادة 163 من القانون المدني، فإن كل شخص – طبيعي أو اعتباري – ارتكب خطأ تسبب في ضرر للغير التزم بالتعويض بنسبة مساوية لحجم الضرر المرتكب.

ومن أشهر قضايا التعويضات هي:

التعويض عن حوادث السيارات – التعويض عن حوادث القطارات – التعويض عن تأخير المقاول في التسليم – التعويض عن عدم تنفيذ التزام عقدي

و بناءاً عليه تقوم المؤسسة  بدورها نحو الحصول على الحقوق و التعويضات عن الاضرار التي تلحق بالموكلين و العملاء وذلك من خلال السرعة  والمتابعة الدقيقة منذ البداية و حتى تحصيل التعويض المناسب وذلك بمتابعه كافه جوانب التشريعات وأحكام محكمة النقض المتعلقة بالمسئولية التقصيرية  وقضايا التعويضات .

المسئولية التقصيرية والتعويض

خدمات اخري تفيدك